أخبار محلية

 - زار السفير الروسي بالقاهرة – سيرجى كيرييتشينكو السفينة الروسية المضادة للغواصات " اميرال كولاكوف´التي وصلت لميناء الإسكندرية منذ أيام قليلة من خليج السويس في طريقها للبحر المتوسط ... بعد رحلة طويلة في خليج عدن والبحر الأحمر.   جريدة المساء 1-11-2017

 

أعلن اللواء/ مدحت عطية – رئيس هيئة ميناء الإسكندرية استلام منحة من بنك الإستثمار الأوروبي تقدر بــ 500 ألف دولار... لإنشاء الميناء اللوجيستي على مساحة 400 فدان ...لافتاً إلى إرسال استشاري لدراسة حسن استغلال هذه المساحة بالمنحة الموجهة.

 

- أمطار خفيفة على الإسكندرية أمس وطقس معتدل اليوم:

شهدت الإسكندرية أمس أمطاراً خفيفة على كافة أحياء المحافظة صاحبها ارتفاع أمواج البحر وانخفاض ملحوظ في درجات الحرارة.
وأكد رضا الغندور – المتحدث باسم هيئة ميناء الإسكندرية أن حركة السفن وتداول الحاويات تجري بشكل طبيعي ومنظم.
وأشار د. احمد عبد العال – رئيس هيئة الأرصاد الجوية إلى أنه يسود اليوم وغداً طقس معتدل على كافة أنحاء البلاد.. خلال النهار يميل إلى البرودة ليلا.   جريدة الأخبار   31-10-2017

 

 

- أكد  رئيس هيئة ميناء الإسكندرية على اهتمامه بتطوير ميناء الإسكندرية .... قائلاً: " نضع خطط لهذا التطوير نعتمد فيها على أسس وأفكار  إقتصادية متطورة تتجاوز الأفكار القديمة في إطار سياسات عامة واضحة وقرارات واعية ولدينا قدر هائل من الإصرار والتحدي من أجل إقتصاد مصر.     جريدة المساء 18-10-2017

 

- "الخدمة الوطنية" يطرح محطة الركاب البحرية بنظام حق الإنتفاع :
الجهاز حصل عليها بالأمر المباشر لتشغيلها لمدة 15 عاماً

طرح جهاز مشروعات الخدمة الوطنية مشروع محطة الركاب السياحية بميناء الإسكندرية للإستغلال بنظام حق الإنتفاع أمام شركات المراكز التجارية لمدة 7 سنوات.
تأتي تلك الخطوة بعد أن طلبت هيئة ميناء الإسكندرية من الجهاز سرعة استغلال المشروع الذي حصل عليه منذ قرابة الثلاث سنوات بالأمر المباشر دون وجود أي استغلال أو تشغيل خلال الفترة الأخيرة.
واشترط الجهاز أن يتم استغلال المشروع كوحدة متكاملة غير مجزأة بمساحة إجمالية 8725 متراً مربعاً مقسمة إلى صالات و 107 محلات.
وذكرت مصادر بهيئة الميناء أن المشروع تم الإنتهاء منه منذ أكثر من 10 سنوات، بتكلفة تزيد عن 70 مليون جنيه وعندما تم طرحه خلال الثلاث سنوات الماضية تنافست عليه شركتان إلا أن الجهاز طالب بتشغيله واستغلاله بالأمر المباشر.
وتم توقيع العقد  في يناير عام 2015 بين هيئة ميناء الإسكندرية وجهاز الخدمة الوطنية التابع للقوات المسلحة لإدارة وتشغيل  محطة الركاب البحرية بالميناء ومنذ ذلك الوقت لم يتم عمل أي نشاط بالمشروع أو تشغيل المحطة.
وأشارت مصادر لـ "المال" إلى ان جهاز  الخدمة الوطنية أرجع تشغيله للمركز التجاري وعدم ترسيتها على القطاع الخاص .. نظراً لحساسية موقع المشروع وبعد تشغيله من قبل شركات في غير صالح المصلحة الوطنية.
ولفتت إلى أن هيئة الميناء تلقت عرضين من قبل شركتي المصرية للمشروعات السياحية "استيا" التابعة لرجل الأعمال حسين صبور، وقصر السلام للإستثمار العقاري والسياحي  بالإسكندرية.
وتابعت المصادر أن هيئة الميناء حصلت على فتوى من قبل مجلس الدولة بإمكانية التزايد على المشروع علنياً وكانت الشركة المصرية للمشروعات السياحية هي التي وصلت إلى القيمة التقديرية والتي تزيد عن 190مليون جنيه.
من ناحية اخرى أكدت المصادر بهيئة ميناء الإسكندرية أنه تم الإتفاق مع جهاز الخدمة الوطنية بأنه حال التأخر أكثر من ذلك في تشغيل المحطة سيتم إعادة المزايدة على المشروع مرة أخرى، خاصة أن الشركة التي كانت قد فازت بالمشروع كانت ستقوم بسداد ما يزيد عن 200 مليون جنيه لهيئة الميناء طوال فترة التعاقد البالغة 15 عاماً.
ويقع داخل ميناء الإسكندرية في الجهة الشرقية للميناء الغربي لميناء الإسكندرية وتبلغ مساحة الوحدات والمحال والمطاعم والكافتيريات حوالي 5 الأف متر مربع مقسمة لوحدات مختلفة، بينما يقع المركز كإجمالي مساحة على 8725 متراً مربعاً منها مساحات استثمارية تبلغ حوالي 6370 متراً  ومساحات مفتوحة 2400 متراً مربعاً ويتضمن نحو 107 محلات و5 مطاعم و 3 كافتيريات.
ولفتت المصادر إلى أنه خلال أخر عملية لطرح المشروع تم فصل المحطة عن المنطقة الجمركية للميناء حتى يتم ربطه بمنطقة المنشية ووسط البلد ليكون متاحاً للجمهور علاوة على إمكانية الدخول من الميناء التي بها ما يزيد عن 4 الأف موظف بجانب استفادة المحطة من السفن السياحية التي تستهدف الميناء.
وحسب بيانات هيئة ميناء الإسكندرية فإن الميناء مجهز لإستقبال 730 سفينة سنويا بعدد ركاب يصل إلى 1.6 مليون راكب ومن المفترض أن مشروع المحطة السياحية تم إنشاؤه لخدمة ركاب السفن السياحية.
وفي سياق متصل كان قد طرح جهاز الصناعات والخدمات البحرية أيضاً خلال مارس الماضي ميناء النهضة النهري بمحافظة الإسكندرية على المستثمرين للإستغلال بنظام حق الإنتفاع والذي تصل مساحته إلى 33 فداناً وذلك كأول طرح له بعد أن تم إلغاء المزايدة الخاصة به عام 2010 وحصل الجهاز عليه بالأمر المباشر من قِبل وزارة النقل.
وقالت مصادر مطلعة لـ " المال" إن جهاز الصناعات والخدمات البحرية كان قد حصل على ميناء النهضة بالأمر المباشر لظروف أمنية وقت أن طرحت هيئة النقل النهري الميناء أمام المستثمرين وسحبت عدة شركات كراسة الشروط ومن وقتها تم ملكية الميناء إلى جهاز الصناعات بقرار جمهوري.
وأوضحت المصادر أن الجهاز لم يعد في حاجة للميناء والذي تم طرحه في مزايدة علنية وكان متوقع استمرار تلقي طلبات المستثمرين حتى 19 مارس إلا أنه لم تقدم للمزايدة أي شركات.
وفي سياق متصل قال الدكتور/ مصطفى صابر – رئيس وحدة النقل النهري بمركز بحوث النقل إنه خلال وزارة المهندس/ محمد لطفي منصور – وزير النقل الأسبق تم عمل دراسة بتكليف من الوزارة بتحديد أهم الموانىء النهرية التي يمكن أن يتم تشغيلها بشكل إقتصادي وطرحها بنظام حق الإنتفاع أمام المستثمرين.
وأضاف أنه تم تحديد 5 موانىء تضع قنا، اسيوط ، سوهاج ، ميت غمر بالدقهلية والنهضة بالإسكندرية فيما تم على أرض الواقع طرح مينائي قنا والنهضة ولم يتم استكمال المزايدات نتيجة عزوف المستثمرين عن تلك المشروعات مشيراً إلى أن السبب الرئيسي لعزوف المستثمرين كانت التراخيص المطلوبة وصعوبة الحصول عليها والتي تصل إلى قرابة 15 جهة علاوة على فترة الإستغلال والتي تصل إلى 25 عاماً فقط مقارنة بحجم رأس المال المستثمر  بتلك الموانىء والذي يتخطى وقتها 350 مليون جنيه لكل الميناء.
وأكد صابر أن أفضل الموانىء من خلالها موقعها حسب الدراسة هو ميناء النهضة الذي طرحه الجهاز خلال الفترة الراهنة وذلك لقربه من ميناء الإسكندرية الذي يتحكم في 70 % من تجارة مصر الخارجية ووقعه كظهير لميناء الإسكندرية البحري.
وتوقع صعوبة التقدم للمزايدة التي طرحها الجهاز خلال مارس الحالي من قبل المستثمرين مشيراً إلى أن أي مستثمر يمكنه شراء قطعة أرض ويتقدم للجهات المختصة للحصول على تراخيص لتكون ميناء له مدى الحياة دون التقيد لفترة زمنية محددة خاصة أن جهاز الصناعات لم يحدد الفترة الزمنية التي سيتم فيها إستغلال المشروع والتراخيص المتاحة لتشغيل الميناء.     جريدة المال   16-10-2017

 
<< البداية < السابق 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 التالى > النهاية >>